لا تتوانى فى همسات قلبك المرهفه فى انضمامها الينا
 
الرئيسيةبوابه همساتاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» سلطة السيزر
الخميس 8 يناير - 12:08:05 من طرف moon14

» معلومااات قد تصدمك ان قراتها....!!!!
الخميس 8 يناير - 11:57:03 من طرف moon14

» فضائح آل سعود / صور وتنبيه عام وهام
الخميس 8 يناير - 11:40:51 من طرف moon14

» الصفات العشر التى يتميز بها الناجحون
الخميس 8 يناير - 11:24:12 من طرف moon14

» من أقوال الحكماء
الإثنين 6 أكتوبر - 11:50:49 من طرف فادي حرب

» كلمات هادفه
الإثنين 6 أكتوبر - 11:46:05 من طرف فادي حرب

» رايكونن قد لا يستمر في فورمولا وان
الأحد 28 سبتمبر - 18:34:49 من طرف فادي حرب

» كلام من قلبي
الجمعة 26 سبتمبر - 19:30:06 من طرف POJA

» لخدود كالفراوله بـ 5 ثواني !!
الجمعة 26 سبتمبر - 2:56:56 من طرف POJA

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ميساء
 
ملاك
 
ميسا
 
الطبيبة
 
mero solly
 
POJA
 
Admin
 
عاشق ميسا
 
ميدو
 
moon14
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 24 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو همسات الفراق فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 155 مساهمة في هذا المنتدى في 101 موضوع
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 0 عُضو متصل حالياً 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 0 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 16 بتاريخ السبت 8 يونيو - 23:49:46
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
اخبار المنتدى

شاطر | 
 

 الإسهال Diarrhea والعلاج الكيميائي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الطبيبة



عدد الرسائل : 20
المؤهل :
0 / 1000 / 100

تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: الإسهال Diarrhea والعلاج الكيميائي   السبت 13 سبتمبر - 10:55:58

الإسهال Diarrhea والعلاج الكيميائي

الإسهال هو أحدى الأعراض الجانبية التي قد تحدث نتيجة العلاج الكيميائي المستخدم في علاج مرض السرطان. و قد يصاب أيضا مريض السرطان بالإسهال نتيجة عدوى. كذلك الأدوية التي يتناولها لعلاج الإمساك قد تسبب إسهال.

ما سبب حدوث الإسهال مع العلاج الكيميائي؟
العلاج الكيميائي يؤدي إلى تدمير الخلايا المبطنة لجدار الجهاز الهضمي. و هذه الخلايا هي المسئولة عن الحفاظ على توازن السوائل و المعادن، حيث تقوم بامتصاص قدر معين من السوائل و المعادن الموجودة بالأمعاء إلى الجسم و الجزء البسيط المتبقي يتم إخراجه مع البراز. لذلك فان تدمير تلك الخلايا يؤدى إلى خلل في عملية امتصاص السوائل و المعادن من الأمعاء و التي يستفيد بها جسم الإنسان. و يؤدى ذلك إلى نقص في امتصاص السوائل و المعادن ( مثل الصوديوم و البوتاسيوم ) من جدار الجهاز الهضمي إلى الجسم و تزايد إخراج تلك السوائل و المعادن في البراز، مما يجعل البراز أكثر سيولة عن الطبيعي و بالتالي الإصابة بالإسهال.

ما هي خطورة الإسهال؟
تكمن خطورة الإسهال في المضاعفات التي قد تحدث إذا أستمر الإسهال و لم يتم علاجه، مثل:

الجفاف.

ضعف و سوء تغذية نتيجة قلة المواد الغذائية الممتصة من الأمعاء.

التهاب، ألم و نزيف نتيجة الحركة المتزايدة للأمعاء.

خلل في مستوى بعض المعادن بالجسم خاصة الصوديوم و البوتاسيوم.
و قد يؤدى الخلل في مستوى بعض المعادن بالجسم كالصوديوم و البوتاسيوم إلى أن يصبح مستواها بالجسم قليل جدا إلى درجة خطرة. فالنقص الشديد في مستوى الصوديوم قد يؤدى إلى حدوث تشنجات و غيبوبة. و النقص الشديد في مستوى البوتاسيوم قد يؤدى إلى خلل في وظيفة القلب. و يحدث ذلك نتيجة إخراج كمية كبيرة من الصوديوم و البوتاسيوم في البراز دون أن يمتصها الجسم مما يؤدى إلى نقص معدلها بالجسم.
و هناك علامات تشير إلى بداية حدوث نقص في مستوى الصوديوم، و هي:

التعب و عدم التركيز.

الصداع.

تشنج بالعضلات ( شد عضلي ).

غثيان.

ما هي طرق تجنب الإسهال و التعامل معه؟

تناول وجبات صغيرة متقطعة. فبدلا من تناول 3 وجبات كبيرة يوميا، يتم تناول 5 – 6 وجبات صغيرة مقسمة على مدار اليوم.

الابتعاد عن الأطعمة التي تثير الجهاز الهضمي مثل الأطعمة المقلية، الحريفة، أو الدهنية.

تجنب الأطعمة الغنية بالألياف مثل الخضروات، الفاكهة، الكرنب، القرنبيط حيث أنها تكون صعبة الهضم.

تناول الأطعمة سهلة الهضم و قليلة الألياف مثل الأرز الأبيض، السمك، اللحوم البيضاء كالدجاج، البيض، الموز.



تناول الأطعمة الغنية بالصوديوم و البوتاسيوم مثل الموز، البرتقال، الخوخ، المشمش، البطاطا، البطاطس المهروسة و المسلوقة.

الابتعاد عن الأطعمة التي تسبب الغازات مثل الفاصوليا، القرنبيط، الكرنب.

تجنب اللبن و مشتقاته مثل الجبن و الأيس كريم.

الإكثار من شرب السوائل لتجنب حدوث جفاف نتيجة الإسهال ( شرب 3 – 4 لتر سوائل على الأقل يوميا « 8 – 12 كوب » خاصة السوائل التي تحتوى على السكريات و الأملاح لتعويض فقدهم من الجسم ).



الابتعاد عن المشروبات و المأكولات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة، الشاي، الكولا، الشيكولاته.

تجنب شرب السوائل الساخنة جدا أو الباردة جدا.

و يجب إبلاغ الطبيب إذا أستمر الإسهال أكثر من 24 ساعة، أو إذا كان الإسهال مصاحبا له ألم أو تقلصات بالمعدة. و لا يجب تناول أي أدوية إلا بعد استشارة الطبيب.

ما هو العلاج؟
هناك أكثر من نوع من أدوية الإسهال، يصف الطبيب أحداهم تبعا لشدة الإسهال و حالة المريض. و تعمل أدوية الإسهال على إبطاء حركة الجهاز الهضمي و تقليل كمية السوائل المفقودة في البراز و بالتالي الحد من الإسهال.
فقدان الشهية Loss of appetite والعلاج الكيميائي

فقدان الشهية هو أحد الأعراض الجانبية للعلاج الكيميائي المستخدم في علاج مرض السرطان. و قد يستمر لمدة أيام، أسابيع، أو شهور. و قد يحدث أحيانا الع********************** مع بعض أنواع العلاج الكيميائي فيكون المريض مقبل على الطعام و شهيته جيدة و قد يزداد وزنه. لذلك على المريض أن يسأل الطبيب المعالج له عن تأثير نوع العلاج الكيميائي الذي يستخدمه على الشهية، هل ستقل أم تزداد.

أسباب فقدان الشهية مع العلاج الكيميائي
هناك أكثر من سبب يؤدي لحدوث فقدان الشهية نتيجة العلاج الكيميائي.

الغثيان و القئ الذي يصاب بهما المريض.

مشاكل بالفم و الحلق تجعل المريض يشعر بألم أثناء الأكل، فيمتنع عن الأكل.

بعض الأدوية تؤدي إلى فقدان حاسة تذوق الطعام.

الإرهاق و التعب الذي يشعر بهم المريض.

سوء الحالة النفسية و الاكتئاب.

طرق التعامل مع فقدان الشهية

تناول وجبات صغيرة متقطعة. فبدلا من تناول 3 وجبات كبيرة يوميا، يتم تناول 5 – 6 وجبات صغيرة مقسمة على مدار اليوم.


عمل مواعيد محددة للوجبات و الالتزام بتلك المواعيد سواء شعر المريض بالجوع أو لا.


الحرص على اختيار الأطعمة و المشروبات الغنية بالفيتامينات و ذات السعرات الحرارية العالية مثل شوربة العدس، البازلاء، الفاصوليا، اللحم البقري، الدجاج، البيض، الزبد، الجبن، السمك، القشطة، الكعك، الحلوى، الحليب، الأيس كريم.


استبدال الأطعمة الصلبة بشرب العصائر و الحليب و المشروبات ذات السعرات الحرارية العالية و الغنية بالفيتامينات بدلا من الابتعاد عن الطعام تماما.


استعمال أدوات طعام ( شوك، ملاعق، سكاكين ) بلاستيكية بدلا من المعدنية، و كذلك طهي الطعام في أواني زجاجية. و ذلك لأن بعض أنواع العلاج الكيميائي تؤدي إلى الإحساس بطعم معدني في الفم، و استخدام أدوات طعام معدنية تزيد من هذا الإحساس.


القيام ببعض الأنشطة البسيطة مثل المشي قليلا قبل موعد الغذاء.


عدم الإكثار من شرب الماء و السوائل قبل و أثناء تناول الوجبات.


تغيير مكان الأكل المعتاد، الأكل مع باقي أفراد الأسرة، مشاهدة التلفاز أو سماع موسيقى أثناء الأكل.


إذا استمر فقدان الشهية لفترة طويلة و بدء حدوث نقص في الوزن، فيجب إبلاغ الطبيب فقد يحتاج المريض إلى أدوية فاتحة للشهية. و في الحالات الشديدة جدا قد يحتاج إلى التغذية من خلال محاليل بالوريد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الإسهال Diarrhea والعلاج الكيميائي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ملتقى الاحباب :: المنتدى الطبى-
انتقل الى: